جين هارلو - أنا جذّابة

إطلالة جين الأسطورية، كما أعادت ابتكارها مديرة التصميم الإبداعي العالمية لماكس فاكتور، بات ماكغراث.

عن جين هارلو

\"القنبلة الشقراء\" التي تميزّت بأناقة أنثوية وسحر حسي فأعطت إطلالةً غيّرت قواعد الجاذبية إلى الأبد. عرفت الممثلة جين هارلو بـ\"ضحكتها الغاوية للرجال\"، وتمكّنت بفضل جاذبيتها وأناقتها الأنثوية من أن تصبحأحد الرموز الأكثر شهرةً في هوليوود.

لطالما عنى الحب بالنسبة إلي الصداقة

جمعت إطلالتها الأنوثة المغرية من العشرينيات مع الأناقة التامة الرائجة في الثلاثينيات. فكانت بشرتها شابةً ونضرةً وعيناها كبيرتين وشفتاها بارزتين أما صفتها المميّزة فكانت شعرها الأشقر البلاتيني.كانت انطلاقتها المهنية بطيئةً، ولكنها سرعان ما ازدهرت فأصبحت جين هارلو اسماً مألوفاً عندما تحولت إلى \"القنبلة الشقراء\" - عبارة ألّفها السيد ماكس فاكتور عندما فتّح لون شعرها إلى البلاتين. وقد ابتكر ماكس فاكتور أيضاً أسلوب مكياج مخصّص لجين هارلو، تميّز بحاجين دقيقين ، ورموش طويلة ومثيرة وشفاه بارزة ومقوّسة. هذه الإطلالة والحضور القوي على الشاشة جعلا من جين واحدة من أكبر نجوم السينما في كل العصور ورمزاً أسطوريًّا للجمال. يعيد اليوم خبراء التجميل والتزيين والمصممون والمغنيات والممثلات ابتكار إطلالة جين للتميّز بالأناقة

أكثر إيقونية تبدو