ميغيل أنخل ألفاريز، إسبانيا

Angel - miguel - long

شكل ميغيل جزء من مجموعة فناني المكياج في ماكس فاكتور منذ عام 2008. وقد عمل في العديد من صالونات الشعر والمكياج ثم قرر الانتقال إلى مدريد. وفي عام 2017 فاز بجائزة فناني الشعر والمكياج الإسبانية شكل ميغيل جزء من مجموعة فناني المكياج في ماكس فاكتور منذ عام 2008. ولد ميغيل في ليون وبدأ التدرب كمصفف للشعر في سن 14. ومنذ ذلك الوقت، عمل في العديد من صالونات الشعر والمكياج. وعندما بلغ 24 عاما، قرر الإنتقال إلى مدريد لمحاولة العمل في مجال المكياج للتلفزيون. وقد ساعدته تجربته التلفزيونية في تعلم الكثير عن المكياج والتعرف على العديد من مشاهير فن المكياج. ما أدى بالتالي إلى تعاونه مع منصة سيبيليز لمدة 4 سنوات، حيث عمل مع العديد من مصممي الأزياء الأسبان المعروفين مثل أمايا أرزواغا، أندريس ساردا، انجيل شليسر، روبرتو فيرينو، أنطونيو ألفارادو، ديفيد دلفين، ديفوتا ولومبا، دويوس، برونوفياس أو لوف. وقد استطاع بفضل منصة سيبيليز منصة وشبكتها، التخصص في مكياج الأزياء، وقد قام أيضا بإطلاق مشاريع فريدة وخاصة كوضع المكياج لأميرات المغرب لمدة 8 سنوات. وفي عام 2017 فاز بجائزة فناني الشعر والمكياج الأسبانية. وقد عمل ميغيل مع العديد من المجلات الشهيرة كإنستيل، وتيلفا، وفوغ، وغلامور، وامرأة، ونوكس، وغو، وإيل، وفانيداد، ويو دونا، وهاربرز بازار، وفوغ إيطاليا، إضافة إلى العمل مع كبار المصورين كماريو سيرا، ولويس بارتا، وأنطونيو تيرون، وريتشارد راموس ، وكريستينا لوبيز، وخافيير سالاس، ورافا غالار، ويوجينيو ريكوينكو، وجيسوس ألونسو، وميغيل ريفيريغو، وتوني برنارد، وإنريك جالسيران، وكيكو ريباراز، وجوردي كورتيس، وباسكال شيفالير، وألبرت واتسون وغيرهم. وقد قام بوضع المكياج للعديد من النجوم المحليين (لورا بونتي، وبولا إشيفاريا، وأمارال، وراكيل ديل روزاريو، ومالو ولوز كاسال، ومارتا سانشيز، وإيلينا أنايا، وإلسا باتاكي، وباز فيغا ...) ومشاهير عالميين مثل (كهيلينا كريستنسن، وكاترينا مورينو، وميني أندن، وأليسون إيستوود، وبار رافايلي، وألبرتا فيريتي، وأولغا كوريلينكو، وميل ب...). كما عمل في تصوير العديد من ألبومات الصور للعديد من الفنانين المحليين المرموقين كأمارال، إل سينو دي مورفيو، مالو، ديفيد بوستامانتي، تشينوا، ناتاليا، ميرتش وغيرها الكثير. عمل ميغيل أيضا على وضع المكياج وتسريح الشعر لبعض المسرحيات كدون جيل دي لاس كالزاس فيرديس، شركة المسرح الوطني وتيو فانيا، من تشيجوف، في مسرح ماريا غيريرو.